حليب الشوفان هو حليب نباتي مشتق من حبوب الشوفان الكاملة عن طريق استخلاص المادة النباتية بالماء.

يحتوي حليب الشوفان على قوام كريمي ونكهة شبيهة بدقيق الشوفان، ويتم تصنيعه بنكهات مختلفة، مثل المحلاة أو غير المحلاة أو الفانيليا أو الشوكولاتة.

أصبح استخدام حليب الشوفان شائعًا في الآونة الأخيرة خصوصًا في المقاهي.

فوائد حليب الشوفان

  • خالٍ من مشتقات الحليب

يعد حليب الشوفان خيار صحي وجيد للأشخاص المصابين بحساسية اللاكتوز، إذ لا يحتوي حليب الشوفان على أي من مشتقات الحليب.

لكن على غرار ذلك ينصح الأشخاص المصابين بحساسية الغلوتين (Gluten) بالحذر من استهلاك حليب الشوفان.

يعد الشوفان خالٍ من الغلوتين بطبيعته، لكن يتم استخدام الأجهزة ذاتها المستخدمة في طحن الحبوب لطحن الشوفان أيضًا، فمن المحتمل وجود مواد عالقة مخلوطة مع الشوفان، لذلك يفضل قراءة المعلومات المكتوبة على المنتج.

  • غني بالألياف

يحتوي حليب الشوفان على كمية من الألياف مضاعفة عند مقارنتها بالحليب البقري، لذلك يعد حليب الشوفان مصدر جيد يمكن إضافته للنظام الغذائي اليومي.

كما أنه من فوائد حليب الشوفان أنه يحتوي على البيتا جلوكان (Beta-glucans)، وهو نوع من الألياف الذائبة في الماء والتي تعمل على تقوية جهاز المناعة.

يساعد استهلاك حليب الشوفان باستمرار على تعزيز المناعة والحفاظ على صحة الجهاز الهضمي.

  • مليء بالفيتامينات

يحتوي حليب الشوفان على العديد من الفيتامينات خصوصًا الفيتامينات من المجموعة ب (Vitamins B complex)، إذ تساعد هذه الفيتامينات على تكسير النشويات في الجسم وإمداد الجسم بالطاقة.

  • إنقاص الوزن

من فوائد حليب الشوفان أنه يعد خيار صحي للراغبين في خسارة الوزن، إذ يحتوي على سعرات حرارية قليلة جدًا.

كما لا يحتوي حليب الشوفان على أي دهون مشبعة بل يحتوي على 2.5 غرام من الدهون غير المشبعة لكل حصة، إذ يحتوي حليب البقر على 8 غرامات من الدهون غير المشبعة و5 غرامات من الدهون المشبعة عند مقارنته بحليب الشوفان.

  • المحافظة على صحة القلب

لا يحتوي حليب الشوفان على أي دهون ضارة، بل يساعد على تقليل الكوليسترول الضار (LDL) داخل دم الإنسان.

استهلاك الكوليسترول الضار بكثرة يؤدي إلى تراكم هذا الكوليسترول الضار داخل شرايين الجسم، والذي يؤدي بدوره إلى تصلب الشرايين وأمراض القلب.

لذلك يعد استبدال الحليب البقري بحليب الشوفان مفيدًا جدًا في تقليل استهلاك الكوليسترول بمقدار 24 ملليغرام يوميًا.

  • تنظيم مستوى السكر في الدم

تساعد مادة بيتا جلوكان الموجودة في حليب الشوفان على جعل عملية امتصاص النشويات في المعدة بطيئة جدًا، مما يعني إمداد الجسم بكميات بسيطة من السكر.

يساعد بطء امتصاص السكر المرضى المصابين بداء السكري النوع الثاني في تنظيم مستويات السكر في الدم لديهم.

  • تقوية العظام

من فوائد حليب الشوفان أنه يقوي العظام، إذ يحتوي حليب الشوفان على البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والزنك، وهذه العناصر جميعها تساعد في تقوية وبناء عظام صحية.